منتدى فوخا

هذه الرسالة تفيد بانك غير مسجل بالمنتدى يجب عليك التسجيل اذا كنت ليس مسجل معنا والدخول اذا كنت من اعضاء المنتدى

    سكان مدينة بومبي اغضبوا الله فخسف بهم الأرض

    شاطر
    avatar
    فوخا
    عضو سوبر
    عضو سوبر

    الجنس : ذكر الابراج : الاسد عدد الرسائل : 1214
    تاريخ الميلاد : 08/08/1998
    العمر : 20
    الموقع : zerofaw@YAHOO.COM
    العمل/الترفيه : رسم
    المزاج : رايق
    نقاط : 22064
    السٌّمعَة : 0

    عادى سكان مدينة بومبي اغضبوا الله فخسف بهم الأرض

    مُساهمة من طرف فوخا في 2011-07-18, 19:41

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    قال الله سبحانه تعالى في كتابة العزيز "فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ
    لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ عَنْ
    آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ".. قال د. محمد سمير عطا أحد العلماء الباحثين في
    المجال الأثري أن هذه الآية اختص بها الله فرعون الذي بطش في الأرض، مشيراً
    إلى أن المولى أنزلها لحفظ جسد فرعون من الزوال ليكون آية وموعظة لمن بعده
    من الخلق أجمعين.

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    ونحن هنا أمام حالة مماثلة شبيهة ببطش فرعون الجبار في الأرض، فجاء سكان مدينة "بومبي Pompeii"
    الإيطالية الواقعة بالقرب من خليج نابلس الإيطالية، حيث أن سكانها وعددهم
    20.000 نسمة عام 79 ميلادية جاءوا بأبشع الجرائم الانسانية في حق أنفسهم
    والمجتمع.

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    اثبت
    الباحثون والعلماء أن سكان هذه المدينة كانوا يقومون بممارسة الجنس
    الجماعي أمام الأطفال والمارة في الشوارع دون استحياء، وقد أنذرهم الله
    بالزلازل والهزات الأرضية العنيفة حتى يتعظوا ولكنهم عاندوا فزاد الله
    عذابهم بالخسف، وجعلهم عبرة أمام الجميع ليوم القيامة.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    لم
    يتعظ سكان بومبي من الزلزال الذي دمر مدينتهم قبل خسفها بـ17 عاماً، وقام
    الامبراطور الروماني نيرون باصدار قراراً لسكان المدينة بضرورة إخلائها
    فوراً، نظراً لتوهج العلامات الدالة على قرب إنفجار البركان.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]






    وتبينت
    العلامات الدالة على ثورة البركان قبل الانفجار المدوي بأيام، فحدثت عدة
    هزات أرضية، وجفت بعدها الآبار وتوقفت العيون المائية وصارت الكلاب تنبح
    نباحا حزينا بينما صمتت الطيور تماماً.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





    تجاهل
    السكان هذة العلامات حتى أتاهم حتفهم وهم منشغلون بالتجارة واللهو،
    وممارسة البغاء علناً أمام الجميع في مشهد أفسدوا فيه الطبيعة الربانية،
    وشوِّه صورة الإنسانية.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    وجاءت
    ساعة الغضب الإلهي الكبرى عليهم في منتصف النهار من يوم 24-8-79 سمع
    السكان ضجة كبيرة، أسفرت عن إنفلاق الصخور، وإندلاع ألسنة اللهب وتصاعد
    الدخان والرماد والغبار والاتربة متجهة صوب السماء لتسقط بعدها بنصف ساعة
    على رؤوس السكان.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    وبعد
    ساعات وصلت الحمم الملتهبة الزاحفة على الارض الى المدينة فأنهت كل أشكال
    ومظاهر الحياة فيها ودفنت المدينة تحت ثلاثة أمتار من الحمم والاتربة
    والغبار.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    ونزلت
    الحمم البركانية والغازات السامة المتصاعدة من البركان على هؤلاء المفسدين
    في الأرض وعثر على مناطق بها جثث متحجرة، حيث حل الغبار البركانى الذى يعد
    أسمنت طبيعى محل الخلايا الحية الرطبة وشكل أشكال البشر والحيوانات وقضى
    عليها الموت متأثرة بالهواء الكبريتى السام.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    وكما هو بالشكل فإن الغازات الأسمنتية المتصاعدة طالت من في والمنازل، فمس البلاء من كان في الشوارع وغيرهم من سكان البيوت.

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    وعثر
    علماء الآثار على نقوش كثيره ورسوم خليعه تدل على الانتشار الواسع للجنس
    والشذوذ فى هذه المدينة الفاسدة، كما أثبتوا أن العذاب الإلهي أهلكهم فى
    هذه المدينة أثناء ممارستهم لحياتهم اليومية.

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    ورغم الانفجار
    الكبير من البركان الا ان شيئا لم يتحرك من مكانه الوجوه بقيت، والاجساد
    المتحجرة ظلت على حالها، والوجوم المسيطر على أشكالهم هو ملامح الفزع
    والدهشة أثناء نزول العذاب عليهم.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    وظلت
    المدينة في طي النسيان حتى القرن الثامن عشر عندما اكتشفت آثار مدينة
    بومبي وعثر على مناطق بها جثث متحجرة بالإضافة إلى الأدوات التي استخدمها
    السكان في حياتهم اليومية.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    وتخضع
    المدينة بأكملها لعمليات ترميم مذهلة من قبل الخبراء والباحثين ليتم
    اكتشاف فنون عمارية وأسرار إنسانية أخرى عن حياتهم اليومية الغريبة.


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




    ويوجد بالمدينة ميناء بحرى متطور يضم مسارح وأسواق أظهرت آثارهم، وإهتمامهم بالفنون والنقوش على الجدران قصيرة الطول

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    كان بالمدينة البالغ عدد سكانها 200,000 نسمة الكثير من الاثرياء يعيشون عيشة رغدة فرحين بما لديهم
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    وكان بالمدينة ميناء بحرى متطور وكان بها مسارح وأسواق وأظهرت آثارهم إهتمامهم بالفنون والنقوش
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    وكان مجتمعهم مجتمع رومانى تقليدى بكل طبقاته بما فيهم العبيد
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    وكانت بالمدينة شبكة مياه داخل البيوت وحمامات عامة وشوارع مرصوفة بالحجارة
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    اكتشف طابع المدينة الغني والترف و فترة الإمبراطورية الرومانية والعمارة والحياة الاجتماعية وغيرها
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    كل فنون العمارة الرومانية القديمة أكتشفت عندما تم التنقيب عن اثار هذه المدينة
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    أحد الطرق فى وسط مدينة بومبى بحالة جيدة جدا
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    اثار لمنزل بمدينة موبى ولاحظوا اثار العمارة الرومانية واضحة عليه

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-11-14, 00:57